أخبار

رسائل من اليوم الوطني لهيئة كتابة الضبط بوجدة

حملت الدورة الثامنة من فعاليات اليوم الوطني لهيئة كتابة الضبط المنظمة هذه السنة بعاصمة الشرق مدينة وجدة بتاريخ 28 يناير 2017 بتنسيق وتعاون بين الجامعة الوطنية لقطاع العدل وودادية موظفي قطاع العدل تحت شعار: ” العمل الاجتماعي بقطاع العدل ورهان الجودة “ عدة اشارات ورسائل اطمئنان تصب كلها في اتجاه ارتفاع أسهم ” الحدث ” داخل بورصة المنتديات المهنية الواعدة على الصعيدين القطاعي والوطني.
وقد كان لافتا رغم صعوبة الظروف المناخية وبعد المسافة المشاركة الواسعة لجل ممثلي الدوائر القضائية جامعيين ووداديين، والذين ناقشوا وشاركوا وتفاعلوا مع مختلف فقرات البرنامج العام للدورة (معرض، ندوة وأمسية ختامية…) ورسموا بحسهم النضالي والجمعوي والنوعي ملحمة جديدة بألوان الشرق وحماس الشمال ونفس الغرب وعطاء الجنوب.
الى ذلك، كان للحضور الوازن لممثلي الادارة المركزية بوزارة العدل والحريات من كتابة عامة ومديريات الموارد البشرية والميزانية والمراقبة والتحديث والدراسات الى جانب طبعا الكاتبة العامة للمؤسسة المحمدية بمعية طاقم اداري وتقني ذات الصلة بموضوع الدورة…كان لهذا الحضور أكثر من دلالة ورسالة لمن يهمه الأمر.
الى جانب ذلك، تمت تلبية الدعوة من قبل بعض الممثلين القضائيين والاداريين بالجهة، وممثلي الهيئات المساعدة للقضاء في شأن هيئة المحامين بوجدة و المكتب الجهوي لهيئة العدول والمفوضين القضائيين وغيرهم، كما سجلت الجمعيات المهنية القضائية حضورها من خلال مشاركة نادي قضاة المغرب وحضور رابطة قضاة المغرب في شخص رئيسها وأعضاء من مكتبها التنفيذي الذي بصموا على مشاركة فعالة في اشغال هذه الدورة بدءا بإلقاء رئيس مكتبها الجهوي بجهة طنجة تطوان الحسيمة الأستاذ شريف الغيام عرضا حول موضوع: ” العمل الاجتماعي لقضاة العدل الواقع والتحديات” والذي تفاعلت معه القاعة بشكل لافت…وانتهاء بالتوقيع بالأحرف الأولى على اتفاقية شراكة وتعاون بين الجامعة الوطنية لقطاع العدل وودادية موظفي قطاع العدل ورابطة قضاة المغرب.
دون أن ننسى بطبيعة الحال المشاركة الايجابية لمركزيتنا النقابية الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب ممثلة في شخص النائب الأول للأمين العام والمستشار البرلماني عبد الصمد مريمي الذي شارك بمداخلة في الموضوع، وحضور الأخ عبد المنعم الكاتب الوطني لنقابة مستخدمي المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي العدل واعضاء مكتبها الوطني…
وقد واكبت هذه الأنشطة تغطية اعلامية متنوعة من قبيل القناة الوطنية الأولى ووكالة المغرب العربي للأنباء وحضور ممثلين عن عدة منابر صحفية ومواقع الكترونية جهوية ووطنية دون أن ننسى طبعا التفاعل التلقائي لمناضلينا ومناضلاتنا من قلب الحدث عبر الفايسبوك والواتساب.

عبد المجيد كوبي

منتدب قضائي، نائب الكاتب الوطني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى